المهدية : مسالخ بلدية مغلقة و تصاعد وتيرة الذبح العشوائي في الجهة

المهدية : مسالخ بلدية مغلقة و تصاعد وتيرة الذبح العشوائي في الجهة

انعقدت مؤخرا جلسة في مقر ولاية المهدية تطرقت إلى تشخيص الوضعية الحالية للمسالخ بالولاية (12 مسلخا منها 9 مسالخ مغلقة) ومسلخين بلديين في طور الاستغلال (قصور الساف والجم) ومسلخ خاص بأولاد الشامخ، حيث تمّ التأكيد على إعادة فتح كل من المسلخ البلدي بالشابة وسيدي علوان بعد أن شملتهما عملية التهيئة، وتمّ الوقوف على الإشكاليات القانونية والمالية والصعوبات التي تعترض البلديات سواء في تأهيل المسالخ أو في توفير الأطباء البياطرة وتأمين المواصفات الصحية للمنتوجات، و تمّ الاتفاق على :

- إعداد تقرير جهوي بالتنسيق بين السلطة الجهوية و مصالح المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية والبلديات وأهل المهنة يتضمن تشخيصا دقيقا لوضعية المسالخ و الحلول المقترحة وعرضها على السلط المركزية قصد معالجة الوضعية من الناحية القانونية و الفنية و المالية.

- عقد جلسة عمل خاصة لدفع مشروع تهيئة المسلخ الخاص ببرج عريف .

- دعم ملفات المسلخين بكل من بلديتي الجم وقصور الساف لدى السلط المركزية قصد تمكينهما من اعتمادات مالية ضرورية لإعادة التهيئة.

- مزيد دعم وتفعيل اللجنة الجهوية المشتركة لمقاومة الذبح العشوائي.

ويذكر أنّ ملف المسالخ البلدية في جهة المهدية مازال يثير جدلا واسعا وردود فعل كبيرة لدى المواطنين تزامنا مع غلق معظم هذه المسالخ باستثناء مسلخين ( قصور الساف والجم ) و ما يرافق ذلك من خوف بخصوص تصاعد وتيرة الذبح العشوائي في الجهة.