المهدية تحتلُ المرتبة الثانية على مستوى عدد الحوادث المرورية

المهدية تحتلُ المرتبة الثانية على مستوى عدد الحوادث المرورية

في الجلسة الدورية للجنة الجهوية للسلامة المرورية التي أشرف عليها المعتمد الأول المكلّف بتسيير شؤون ولاية المهدية عادل بن عمر بحضور رئيس إقليم الوسط الشرقي للمرصد الوطني للسلامة المرورية ، تمّ تشخيص الواقع المروري بجهة المهدية من خلال عرض لإحصائيات حوادث المرور المسجّلة بالجهة إلى غاية 18 جوان 2024 .

وتشير الأرقام الواردة بتقرير إقليم الوسط الشرقي إلى تراجع عدد حوادث المرور القاتلة من 23 قتيل سنة 2023 إلى 13 قتيل سنة 2024 فيما 45% من حوادث المرور بولايات الوسط الشرقي تمّ تسجيلها بولاية المهدية التي تحتّل المرتبة الثانية وطنيا على مستوى عدد الحوادث وكذلك عدد الجرحى والمرتبة 15 وطنيا في عدد قتلى حوادث المرور.

 و دعا المعتمد الأول إلى العمل على تنظيم ورشة تكوينية لأعضاء اللجنة الجهوية للسلامة المرورية حول طريقة استغلال المنصّة الرقمية الخاصة بالمخطط الجهوية للسلامة المرورية بولاية المهدية و متابعة سير عمل اللجنة الجهوية المعنية بمسألة تأمين محيط المؤسسات التربوية والتكوينية والجامعية التي تفتح على طرقات تشكّل خطورة في السلامة المرورية على التلاميذ والطلبة بالجهة و برمجة أيام تحسيسيّة بكافة المعتمديات تتوّج بيوم جهوي خاص بالسلامة المرورية وفق صفحة الولاية.