انقطاع مرتقب للمياه في المهدية !

انقطاع مرتقب للمياه في المهدية !

أوضح الرئيس المدير العام للشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه "صوناد"، مصباح الهلالي، اليوم أن ما راج من أخبار حول توجّه المؤسسة العمومية بالاعتذار لمواطنين بمناطق بعينها في تونس، غير صحيح.

وأوضح في اتصال هاتفي ان الاعتذار جاء في سياق تصريح اذاعي وفي رد على سؤال حول انقطاع المياه بمناطق في تونس العاصمة مؤخرا، وأن الاعتذار جاء في اطار عام بشكل عام وموجه للحرفاء في كامل انحاء الجمهورية بسبب اشغال الصيانة التي تقوم بها الشركة بعدد من المناطق والتي تؤدي عادة الى انقطاع المياه. 

وأكد قيام الشركة بأشغال صيانة في هذه الفترة تفاديا لفترة ذروة الاستهلاك في الصيف. 
وكشف المسؤول الأول بالشركة عن انقطاع مرتقب في عدد من المناطق بجنوب المهدية وصفاقس الكبرى بسبب أشغال في محطة الضخ على مستوى جهة كركر. 

وأفاد  بأنه يتم حاليا ومنذ شهر اكتوبر الماضي تنفيذ مشروع بكلفة 9 ملايين دينار لتقوية ضخ المياه بهذه المحطة الهامة التي تعتبر القلب النابض لهذه المنطقة إلى حين اتمام محطة تحلية مياه البحر بصفاقس. 

وتابع انه سيتم تسجيل انقطاع للمياه بهذه المناطق بداية من يوم الثلاثاء المقبل متوقعا أن تدوم الأشغال نحو 48 ساعة، مشيرا إلى أنه سيتم اصدار بلاغ بشأنها يوم الجمعة المقبل.