Service Service .. Camarade Après ..!

Service service camarade après

هذه العبارة موجودة في قواميس أمثال الفرنسيين ، يتداولونها و يطبّقها جلّهم .

و هي عبارة على بساطة تركيبها تشكّل نقطة ارتكاز لكثير من القضايا الخطيرة في مختلف مجالات الاقتصاد و السياسة و عالم الأعمال و كذلك لأيّ مشروع كبُر شأنه أو صغُر ..و هي تعني أنّ العمل له قداسته و خصوصيته و لا دخل للصداقة و العلاقات الخاصّة فيه ، فهذه الأخيرة لها فضاؤها و وقتها و لا يجب أن تؤثّر في مقوّمات العمل ...

هذه القاعد تنقصنا نحن العرب ! نحن تعوّدنا على دمج الكلّ و استعمال الكلّ و عدم التفريق بين الخاصّ و العام ّ بل ربّما مع خلطنا هذا نقيّم احتياجات العمل على أساس قراباتنا و نقيّم جزاء العمل على قدر القرابة أيضا و ليس على قدر الجهد المبذول في العمل ،،،

هذا وجْه من أوجه التخلّف فينا ، تغلب علينا عواطفنا فتتأثّر أعمالنا سلبا و لا نجني غالبا إلاّ الخسائر و الإخفاقات .

بقلم : منجي باكير